أكدت وزارة الصحة أنها تتابع حالة الشاعر الكبير أحمد دحبور باهتمام، حيث جرى تحويله إلى إحدى المشافي داخل الخط الأخضر، صباح اليوم الاثنين.

وقال وزير الصحة د. جواد عواد إن القيادة السياسية ممثلة بالرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء د. رامي الحمد الله أعطوا توجيهاتهم بعمل كل ما يلزم للشاعر دحبور.

وأشار إلى أن وزارة الصحة على تواصل دائم وتنسيق مستمر بخصوص حالة الشاعر دحبور مع وزارة الثقافة واتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين.

وأكد أن أحمد دحبور هو أحد أعمدة الثقافة الفلسطينية، وواجبنا تجاهه أن نقوم بعمل كل ما يلزم ليعود بريقه الأدبي للساحة الفلسطينية، وليكمل مسيرته الأدبية والوطنية.

وتمنى د.عواد للشاعر دحبور تمام الصحة، وأن يعود من رحلة علاجه سالماً معافى لوطنه وشعبه وقضيته.