تتمة ما نشرته سابقا : 
معبر رفح سيفتح خصيصا لخروج وفد من أكثر من مائة شخصية أكاديمية وإعلامية وسياسية، تلك الشخصيات تلقت دعوة رسمية من مركز دراسات تابع بشكل غير رسمي للجامعة الدول العربية، لحضور مؤتمر سيناقش مستقبل حركة فتح ما بعد أبو مازن ، الخطير هذه المرة أن جامعة الدول العربية هي من ترعى المؤتمر الذي يقيمه أساسا النائب الفتحاوي المفصول محمد دحلان ، وبحضور أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط يكون دحلان انتقل رسميا إلي مرحلة العمل المشرعن من الرباعية العربية وأنهى مرحلة العمل البارد تحت ستار المشاريع الاستثمارية .. 
هذا المؤتمر سيواجهه عباس بورقة استحداث منصب نائب الرئيس التي تجمع فتح على شخصية ناصر القدرة ليكون أهلا لها .. بين مؤتمر دحلان في العين السخنة .. ومؤتمر فتح السابع نحن نتظر حدثا كبيرا .. نتيجته أن أبو مازن صار في خبر كان ..

 

تتمة ما نشرته سابقا بخصوص قراءة الفاتحة على مستقبل عباس السياسي : معبر رفح سيفتح خصيصا لخروج وفد من أكثر من مائة شخصية ...

Posted by ‎يوسف فارس‎ on Wednesday, October 12, 2016