أكدت شركة توزيع الكهرباء بمحافظات قطاع غزة، اليوم الجمعة، أن عجز الطاقة وصل لقرابة 400 ميغا واط، مشيرة إلى أن محطة التوليد تعمل بمولدين من أصل أربعة، ولا تزال الخطوط المصرية خارج نطاق الخدمة منذ أمس.

وأوضحت الشركة في نشرتها اليوم الجمعة، أن قدرة المولدين تبلغ حوالي 55 ميغا واط، والخطوط المصرية قرابة 24 ميغا واط. 

وجاء في النشرة، أن الخطوط الإسرائيلية تعمل جميعها بقدرة 120 ميغا واط، لتصل مجموع الطاقة المتوفرة إلى 175 ميغا واط، فيما يُقدر احتياج قطاع غزة في ظل هذه الأجواء الباردة بقرابة 600 ميغا واط.

ودعت الشركة، المواطنين إلى عدم الاقتراب من أي كوابل أو أسلاك أو أي من مكونات شبكة الكهرباء المتعطلة بفعل الرياح والأمطار؛ حفاظا على حياتهم، كما دعتهم للإبلاغ فوراً عن مكانها لإزالة الخطر وإعادتها لوضعها الطبيعي.

وأشارت النشرة إلى أن تعطل الخطوط المصرية والطلب المضاعف للكهرباء نظرا لبرودة الجو، وضغط العمل بسبب تلقي مئات الإشارات والمناشدات أدى إلى تذبذب التيار في مناطق واسعة من القطاع.