أصيب عدد من الفلسطينيين خلال مواجهات مع الاحتلال في عدة مناطق بالضفة الغربية وقطاع غزة، بعد ظهر اليوم الجمعة.

ففي نابلس أصيب عدد من المواطنين، بينهم الصحفية أمون الشيخ، خلال المواجهات المندلعة مع قوات الاحتلال على مدخل بيت دجن شرق نابلس، بعدما أطلقت عليهم قنابل الغاز المسيل للدموع.

في غضو ذلك، اندلعت مواجهات أخرى بين قوات الاحتلال الإسرائيلي والشبان الفلسطينيين في محافظة القدس.

هذا واقتحمت قوات الاحتلال، قرية كفر قدوم بمحافظة قلقيلية، وهاجمت مسجداً في المدينة.

وفي بيت لحم، فقد انطلقت مسيرة داعمة للأسرى المضربين عن الطعام على المدخل الشمالي للمدينة.

وفي محافظة رام الله فقد إصيب مواطن فلسطيني بالرصاص الحي خلال المواجهات المندلعة مع قوات الاحتلال على مدخل قرية عابود غرب المحافظة.

وفي السياق ذاته، أعلن الإعلام العبري، عن إصابة جندي اسرائيلي بعد رشقه بالحجارة خلال المواجهات غرب رام الله.

هذا وانطلقت اليوم مسيرة شعبية حاشدة من وسط قرية بلعين باتجاه جدار الفصل العنصري الجديد بالقرب من ابو ليمون، وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي قرية بلعين، والعشرات من المتضامنين الأجانب.

فيما اندلعت مواجهات أخرى في بلدة (بدرس) برام الله، عقب قمع الاحتلال مسيرة للأسرى.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، والاعلام التونسية، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات والأغاني الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين

وقام المتظاهرون عند وصولهم للجدار الجديد بقرع بوابة الجدار وكتابة شعارات عليها، والتسلق على الجدار ورفع الاعلام الفلسطينية عليه.

وفي محافظة الخليل، فقد اندلعت مواجهات بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الاسرائيلي في منطقتي بيت أمر وبلدة باب الزاوية بالمحافظة.

وفي قطاع غزة، أصيب ثلاثة مواطنين على الأقل بجراح بالرصاص الحي أطلقه جنود الاحتلال الإسرائيلي على مجموعات الشبان المتظاهرين على خطوط التماس شرق وشمال قطاع غزة.

وأفاد ت مصادر محلية، بأن جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزين في الأبراج العسكرية وبالدبابات في محيط موقع كيسوفيم شرق خانيونس، أطلقوا الرصاص الحي صوب الشبان الذين اقتربوا من المكان، ما أدى إلى إصابة أحدهم بجراح، نقل على إثرها إلى مستشفى ناصر في المدينة لتلقي العلاج، وحالته متوسطة.

كما توجه عشرات الشبان إلى الحدود الشرقية لمدينة غزة، وتحديداً قرب موقع "ناحل" عوز العسكري الإسرائيلي شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة، واشعلوا إطارات مطاطية، ويتظاهرون ضد الاحتلال تضامناً مع الأسرى الذي يخوضون إضراباً مفتوحاً عن الطعام لليوم الثالث والثلاثين على التوالي في سجون الاحتلال.

وأصيب مواطنان على الأقل بالرصاص الحي شرق حي الشجاعية قرب موقع ناحل عوز، نقلا على إثرها إلى مستشفى الشفاء، غرب المدينة لتلقي العلاج وحالتهما وصفت بالمتوسطة..

كما اندلعت مواجهات اندلعت بين الشبان والفتية وقوات الاحتلال قرب موقع "المدرسة" العسكري شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، إضافة إلى شرق مخيم جباليا وبلدة بيت لاهيا شمال القطاع.