ذكر موقع (هآرتس) العبري، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي ينوي بناء سياج تحت المياه في المنطقة البحرية بين الاحتلال وقطاع غزة، وسيقوم ببناء كاسر أمواج على طول بضع كيلومترات.

وكان القائد العسكري لمنطقة الجنوب في جيش الاحتلال، أيال زمير، قد صرح الأسبوع الماضي لمراسلين عسكريين، أن الجيش سيواصل بناء سياج الفصل على طول الحدود مع قطاع غزة، حتى لو حاولت حركة حماس استهداف النشاطات العسكرية في المنطقة.

وأضاف أن عملية بناء السياج قد تؤدي إلى التصعيد؛ إلا أن تعليمات رئيس أركان الجيش، تقضي بالحافظ على التهدئة في المنطقة، ومواصلة بناء سياج الفصل. 

وبحسبه، فإن الهدف هو "الحفاظ على التهدئة، وإطالة أمدها وضرب قدرات حركة حماس دون الوصول إلى تصعيد"، على حد تعبيره.