ذكرت وكالة الأنباء الصينية "شينخوا" اليوم السبت أن الرئيس الصيني شي جين بينج دعا نظيره الأمريكي دونالد ترامب إلى التمسك بضبط النفس في حربه الكلامية التي يخوضها مع كوريا الشمالية.

وأضافت الوكالة أن الرئيس الصيني دعا، خلال اتصال هاتفي مع ترامب الأطراف المعنية إلى "تجنب التصريحات والأفعال التي يمكن أن تؤدي إلى تصعيد التوتر في شبه الجزيرة الكورية".

ومن ناحية أخرى أعلن البيت الأبيض صباح اليوم السبت أن الرئيس الأمريكي ونظيره الصيني اتفقا خلال الاتصال الهاتفي، على أنه "يجب على كوريا الشمالية أن توقف سلوكها الاستفزازي والتصعيدي".

وأضاف البيت البيض في بيان له أن الرئيسين أكدا أن العقوبات الجديدة التي فرضها مجلس الأمن الدولي على بيونجيانج كانت "خطوة مهمة وضرورية"، من أجل تحقيق السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية.

وجاء هذا الاتصال الهاتفي بعد أسبوع من تبادل العبارات شديدة اللهجة بشكل متزايد بين واشنطن وبيونجيانج، والتي أعلنت كوريا الشمالية من خلالها خططا لإطلاق صواريخ بالقرب من جزيرة جوام التي تعد من الأراضي الأمريكية.

وحذر ترامب أمس الجمعة من أنه في حالة قيام كيم جونج أون رئيس كوريا الشمالية بمهاجمة الجزيرة الكائنة في المحيط الهادي، والتي يوجد بها قاعدة عسكرية أمريكية ويقيم فيها نحو 160 ألف شخص، فإنه "سيندم على ذلك حقيقة، كما أنه سيشعر بهذا الندم سريعا".