هنأ النائب في المجلس التشريعي عن حركة فتح محمد دحلان، الشعب الفلسطيني بعودة الأمل بإمكانية استعادة الوحدة الوطنية "والنهوض مجدداً بقضيته العادلة".

وكتب دحلان على صفحته الرسمية عبر "فيسبوك"، عصر اليوم الخميس، "أخيراً أقول العبرة ليست في ما أتفق عليه وأعلن من القاهرة اليوم، بل في كيفية تطبيق الاتفاق على أرض الواقع ومتابعة ما تبقى من قضايا وملفات وخاصة إنهاء عقوبات غزة بأقصى سرعة ممكنة".

وطالب دحلان بالجلوس إلى طاولة حوار وطني في القاهرة وبحضور الكل الفلسطيني من أجل تحصين وحماية وتنفيذ ما تم ويتم الإتفاق عليه وصولاً إلى تشكيل حكومة الوحدة الوطنية، والإعداد لإنتخابات وطنية شاملة تشمل كافة مستويات ومؤسسات منظمة التحرير و السلطة الفلسطينية في القريب العاجل.

وشكر مصر على جهودها في انطلاقة فلسطينية جديدة نحو إعادة تجميع الصفوف واستبدال الصراع الداخلي بالمصالحة الداخلية.

كما شكر لكل من ساهم وسهل في إنجاح هذه الجولة من حوارات القاهرة، "خاصة الوزير خالد فوزي و قادة المخابرات المصرية الذين عملوا بلا كلل لإنجاز خطوات ملموسة بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي"، كما ذكر.

وأردف دحلان: "هنيئا لشعبنا البطل الصامد عودة الأمل، وهنيئا لأهلنا في غزة تباشير رفع الضغوط والعقوبات الجماعية الطويلة و القاسية التي تعرضوا لها بلا ذنب سوى أنهم أهل الرباط ، أهل غزة".

 

شكراً #مصر للمجهود الأخوي والتفاني من أجل إنطلاقة #فلسطينية جديدة نحو إعادة تجميع الصفوف و إستبدال الصراع الداخلي بالمصا...

Posted by ‎Mohammad Dahlan محمد دحلان‎ on Thursday, October 12, 2017