نشر جيش الاحتلال الإسرائيلي منظومة القبة الحديدية في منطقة "غوش دان" في الداخل المحتل.

أفادت وسائل اعلام عبرية، مساء اليوم الثلاثاء، بأن قوات الاحتلال نشرت "منظومة القبة الحديدية" في مدينة "تل أبيب" المحتلة والمناطق المحيطة بها.

وأفادت القناة العبرية الثانية، بأن الرقابة العسكرية سمحت بنشر الخبر، فيما لم تفصح عن عدد القبب التي تم نشرها.

وأشارت إلى أن هذا الإجراء يأتي في أعقاب التوتر بين "إسرائيل" وحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة.

وتشهد حدود قطاع غزة حالة توتر عالية، حيث عزز جيش الاحتلال من قواته ومنظومته الدفاعية على حدود القطاع، خشية من رد سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي على حادثة قصف نفق المقاومة شرق مدينة "خان يونس" والتي ارتقى فيها 12 شهيد بينهم عدد من القادة.

وتضم "غوش دان" مدن "تل ابيب" ويافا و"حولون"، و "بات يام"، و "رمتغان"، و "بتاح تكفا".

في سياق متصل قالت القناة العاشرة إن جيش الاحتلال أغلق المواقع القريبة من تخوم قطاع غزة في وجه المسافرين والمتنزهين، مثل موقع السهم الأسود "حيتس شحور" وجفعات هفعمونيم، و نزميت، خوفا من رصاص القناصة القادم من غزة.

وكان ضابط إسرائيلي كبير، قال: إن جيش الاحتلال متأهب ومستعد لأي سيناريو قادم من غزة، مشيراً لرد محتمل من المقاومة الفلسطينية على القصف الإسرائيلي للنفق التابع للجهاد الإسلامي مؤخرا.

وكشف الضابط الإسرائيلي في تصريحات نقلتها مواقع عبرية، أن الجيش شدد حراسته أيضاً حول مستوطنات غلاف غزة – المحاذية للقطاع- خشية تسلل مقاومين وتنفيذ عمليات.