قال وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، إن إعادة السلاح الذي تم اختطافه من الجنود في جنين أمس يؤكد على التنسيق الأمني العميق على الأرض مع السلطة الفلسطينية.

وأضاف ليبرمان في كلمة ألقاها، من كريات شمونة شمال الأراضي المحتلة: "لقد مر الجنود بحدث صعب، لكنهم في النهاية كانوا أحياء، وفيما يتعلق بالتنسيق الأمني نرى نتائجه، أوجه كلمة جيدة لرجال الشرطة الفلسطينيين، هم يدركون أن التعاون الأمني هو مصلحة متبادلة ومشتركة، وبالتالي كلانا يحافظ على التنسيق الأمني".

وكان موقع "وللا" العبري قد أكد صباح اليوم، أن أمن السلطة الفلسطينية عثر الليلة الماضية على بندقية المجندة التي فقدت أمس في جنين وسلمها اليوم للجيش.