صادق البرلمان في هندوراس، اليوم الجمعة، على نقل سفارة بلاده من تل ابيب الى مدينة القدس المحتلة.

ورحبت "تل ابيب" بقرار هندوراس، علماً انه يحتاج لموافقة الحكومة قبل ان يدخل حيز التنفيذ.

وكان رئيس هندوراس قد ألغى مشاركته فيما يسمى "ايقاد شعلة" اسرائيل، مساء الاثنين الماضي، احتفالا بما تسميه اسرائيل "عيد الاستقلال".

وفي مارس/آذار الماضي أعلنت أميركا قرار فتح سفارتها في القدس منتصف مايو/ أيار المقبل، فيما تنوي غواتيمالا فتح سفارتها في القدس منتصف الشهر المقبل أيضًا.

وكان الكيان الإسرائيلي أعلن أنه يبذل جهودًا مع عديد الدول من أجل نقل سفاراتها إلى القدس.

يشار إلى أنه في 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي، قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اعتبار القدس (بشطريها الشرقي والغربي) "عاصمةً مزعومة لإسرائيل"، القوة القائمة بالاحتلال، والبدء بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة الفلسطينية المحتلة.