استهدفت مدفعية الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأربعاء، موقعا تابعا للمقاومة شرق مخيم المغازي، فيما قصف قبل بساعتين مرصدين يتبعان للمقاومة الفلسطينية شمال وشرق قطاع غزة، وحتى اللحظة لم يبلغ عن وقوع إصابات.

وقد قال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، إن الجيش قصف موقعا لحركة حماس شمالي قطاع غزة.

واضاف المتحدث إن دبابة قصفت موقعا لحركة حماس، بادعاء الرد على إطلاق نار باتجاه قوة للاحتلال على حدود قطاع غزة.

ولم ترد أية أنباء عن وقوع إصابات.

فيما ادعى جيش الاحتلال الإسرائيلي أن قذائف أطلقت من قطاع غزة أصابت أحد البيوت في بلدة سدروت اليهودية القريبة من الشريط الأمني شرقي قطاع غزة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات. 

وقالت مصادر فلسطينية إن مدفعية الاحتلال قصفت بقذيفتين موقعا ودمرته بالكامل بعد اشتعال النيران فيه، شرق بلدة جباليا، شمالي قطاع غزة.

وذكرت أن دبابات الاحتلال المتمركزة في محيط موقع "أبو صفية" العسكري شرق جباليا، أطلقت قذيفتين، على الأقل، صوب موقع شرق البلدة، ما أدى إلى اشتعال النيران فيه وتدميره بالكامل، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وكانت دبابات الاحتلال أطلقت ثلاث قذائف مدفعية على ذات المكان، مساء أمس الثلاثاء، بالتزامن مع إحياء المواطنين للذكرى السبعين للنكبة.