أدى نحو 200 ألف فلسطيني صلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان الفضيل في المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة، وسط قيود وإجراءات مشددة فرضتها قوات الاحتلال الإسرائيلي. 

وفرضت قوات الاحتلال في القدس منذ بداية شهر رمضان إجراءات أمنية مشددة على المصلين في الحرم القدسي الشريف.

ومنع الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، الفلسطينيين ممن تقل أعمارهم عن 40 عاما من الضفة الغربية من دخول القدس، وشهد حاجز قلنديا مشادات بين جنود الاحتلال والشباب الذين مُنعوا من دخول القدس للصلاة.