أكد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، اليوم:"أن طهران تصر على حتمية مغادرة القوات الأمريكية سوريا في أقرب وقت ممكن" مشدداً على ضرورة:" أن تمتد سيادة دمشق إلى شرق الفرات".

وقال روحاني خلال قمة أنقرة الثلاثية لـ الدول الضامنة لصيغة أستانا: إن "الوجود غير القانوني للقوات الأمريكية على الأراضي السورية يهدد وحدة أراضيها وسيادتها الوطنية، كدولة مستقلة عضو في الأمم المتحدة، مضيفاً: موقف إيران إزاء ذلك، واضح جداً".

وتابع: "أؤكد على ضرورة مغادرة القوات الأمريكية للمنطقة في أسرع وقت ممكن، وأن تمتد سيادة الحكومة السورية إلى شرق وشمال الفرات، وكذلك إلى كافة أنحاء سوريا".