حصلت خمسة مصانع فلسطينة في قطاع غزة ، اليوم الأربعاء، على شهادات الجودة "الأيزو العالمية ISO22000"، بعد نجاحها في جميع المراحل المطلوبة حتي التدقيق الخارجي من شركة لويدز ريجيستر العالمية.

ونظم اتحاد الصناعات الغذائية الفلسطينية، احتفالية لتكريم الشركات الحاصلة على شهادات الجودة؛ ضمن مشروع تطوير القطاع الخاص المنفذ من قبل (GIZ) بالنيابة عن الوزارة الاتحادية الالمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية (BMZ).

وتخلل احتفال التكريم كلمات للمؤسسات الشريكة بالاضافة الى شروحات وتوضيح شامل لبرنامج شهادات الايزوا 22000 .

وأشاد رئيس الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية بغزة علي الحايك بشركات ومصانع القطاع الخاص،مؤكدا على قوة ومكانة المنتج المحلي في غزة. 

وبين الحايك في كلمته خلال الاحتفال ان حصول المصانع الفلسطينية على شهادات عالمية في الجودة بهذا المستوى يؤشر على اننا جاهزون في القطاع الخاص للتصدير واقتحام الاسواق العالمية.

واشار الحايك الى ضرورة تكاثف الجهود المحلية والدولية للضغط على الاحتلال برفع الحصار والسماح بتصدير المنتجات الفلسطينية للخارج.

وشدد م. محمد عايش ، مدير مكتب اتحاد الصناعات الغذائية بغزة على ان هذا الانجاز الكبير الذي تحقق اليوم، يأتي على طريق بناء وتطوير القطاع الصناعي في غزة.

وأكد عايش على ان هذا المشروع نجح بفضل الشراكة الاستراتيجية بين الشركات والاتحاد والمؤسسات المانحة وعلى رأسها GIZ والعمل الجاد والجهود الجبارة التي بذلت من طواقم العمل والمهندسين في الشركات المشاركة في المشروع.

وشكر عايش المؤسسات المانحة والشريكة والمصانع المشاركة، مباركا لمن فازوا وحصلوا على الشهادة.

وأكد عايش علي ضرورة تدخل المجتمع الدولي للضغط علي الاجانب الإسرائيلي للسماح للمصانع الغذائية بغزة لتسويق منتجاتها للضفة الفلسطينية وتصديرها للعالم الخارجي.

وقام اتحاد الصناعات الغذائية الفلسطينية بالتعاون مع مشروع تطوير القطاع الخاص المنفذ من قبل ال GIZ بالنيابة عن الوزارة الاتحادية الالمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية BMZ منذ العام 2016 بالعمل علي تطوير عدد من المصانع الغذائية في قطاع غزة للحصول علي شهادات ISO22000 .

وتم تنفيذ هذا المشروع على مراحل تم العمل بها مع  10 مصانع غذائية للتأهيل و التطوير  وباستشارات من قبل شركة أيزو بلص للحصول علي الشهادة.

من جانبه أشاد  المدير التنفيذي لشركة لويدز ريجستر في الاردن السيد مهند الكايد، عبر كلمته المسجلة بجهود الشركات وطواقمها على ما بذلوه من جهد للوصول الى هذا النجاح مشددا على دور المؤسسات الشريكة في نجاح هذا المشروع والاتحاد العام للصناعات الغذائية الفلسطينية،وشدد على ضرورة تقديم كامل الخدمات والمساعدة المطلوبة لتخفيف الواقع الاقتصادي الصعب الذي تعيشة لشركات في غزة.


 وشدد الكايد على اهمية الحصول على هذه الشهادة والامتيازات التي تتمتع بها الشركات الحاصلة عليها، شارحا عمليات الرقابة والمنابعة والتدقيق التي تمت هلى مراحل المشروع داخل الشركات المستهدفة.

واشاد بمهنية وحرفية وجودة الاعمال والالتزام بالمعايير والخطوات التي تتطابق ومواصفات الجودة ايزوا 22000

واستكملت 5 مصانع جميع المراحل المطلوبة حتي التدقيق الخارجي والحصول علي شهادات ISO22000، من شركة لويدز ريجيستر و ممثلها في فلسطين ماك انترناشونال.

وشكر م. محمد عماد الوادية في كلمة له نيابة عن الشركات الحاصلة على هذه الشهادة، كل المؤسسات المانحة والراعية والمنفذة لهذا المشروع.

واكد الوادية ان حصول الشركات على هذه الشهادة يعد انجازا وطنية لكل مؤسسات وشركات القطاع الخاص،  مضيفا: "بان هذا الانجاز يعني اننا كمصانع فلسطينية قادرون على تحقيق الانجازات واقتحام الاسواق العالمية بجودة وتنافسية عالية" 
وشدد الوادية على اهمية ان تعمل مختلف الاطراف لتمكين الشركات من تصدير منتجاتها للاسواق الخارجية والذي بدوره سيعزز مكانة واعمال هذه الشركات وسيكون حافز للشركات الاخرى" 

واكد السيد بيتر وولفرم - مدير التعاون التنموي من مكتب الممثلية الالمانية على اهمية دعم المنشات الاقتصادية خاصة في قطاع غزة, وان الحكومة الالمانية مستمرة في تقديم ما بوسعها لمساعدة الشعب الفلسطيني من خلال برامج مختلفة منها برنامج تطوير القطاع الخاص.

واثنى على المجهود الذي بذلته الشركات ضمن الظروف الحالية واعتبر هذا الانجاز يعطي الامل لمستقبل افضل 

يذكر ان الشركات التي حصلت علي هذه الشهادة هي:شركة أسكمو الامير، شركة جمال الدين أبو عيطة، مجموعة اليازجي لتعبئة المشروبات الخفيفة، شركة مأرب للتجارة والصناعة، شركة مطاحن الإيمان.