أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان أي كلام عن قرار دولي تحت البند السابع بشأن الحكومة هو دعوة الى الحرب.

وأكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله بمناسبة الذكرى السنوية للقادة الشهداء، أنه لا يمكن السكوت عن أي قرار دولي تحت البند السابع بشأن الحكومة. 

وبين السيد حسن نصر الله أن التدويل يتنافى مع السيادة وقد يكون غطاءً لاحتلال جديد. 

وأوضح السيد حسن نصر الله أن التدويل قد يفتح الباب على مصراعيه وقد يفرض توطين الفلسطينيين. 

وقال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله: نحن نرفض أي شكل من أشكال التدويل ونراه خطراً على لبنان

وأضاف: نحن نشعر بأن فرض فكرة التدويل هي لاستقواء بعض اللبنانيين على بعضهم الآخر.