عقب قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس الفلسطيني  للشؤون الدينية محمود الهباش مساء اليوم الخميس، على تسريب صوتي منسوب للرئيس محمود عباس يهاجم فيه الصين والولايات المتحدة وروسيا والعرب.

وقال قاضي قضاة فلسطين محمود الهباش في تصريح عبر صفحته على (فيسبوك)، إنّ حلقة جديدة من سلسلة التلفيقات والأكاذيب التي تستهدف الشعب الفلسطيني وقيادته، تحاول خلط الأوراق والتشويش على الحركة الفلسطينية الناجحة في الساحة الدولية التلفيقات والفبركات المغرضة التي طالما واجهناها، والتي آخرها ما نُسب زورًا وبهتانًا للسيد الرئيس أبو مازن، لم ولن تفلح في التأثير على خطواتنا وكفاحنا الوطني ضد الاحتلال،.

وأضاف الهباش في تصريح صحفي، "لن تفلح في التشويش على علاقاتنا مع أشقائنا وأصدقائنا الذين نعتز بهم وبمواقفهم الداعمة لنا ولقضيتنا الوطنية وحقوقنا المشروعة في التحرر والاستقلال وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس".