سجل الدولار الأميركي، أمس الأربعاء، أعلى مستوى له أمام اليورو في أكثر من ثلاثة أسابيع وتخطى 110 ينات يابانية للمرة الأولى في حوالي ثلاثة أسابيع.

وجاء ارتفاع الدولار بعد أن أشار محضر أحدث اجتماع لمجلس الاحتياطي الأميركي الاتحادي إلى زيادة محتملة في أسعار الفائدة الأميركية في يونيو.

وهبط اليورو 0.8 في المئة إلى 1.1220 دولار في نهاية التعاملات في سوق نيويورك، وهو أدنى مستوى له منذ الخامس والعشرين من أبريل، ومسجلا أكبر خسارة ليوم واحد من حيث النسبة المئوية في خمسة أسابيع أمام العملة الأميركية.

وفي مقابل العملة اليابانية صعد الدولار 1% إلى 110.23 ين، وهو أعلى مستوى في حوالي ثلاثة أسابيع ومسجلا أكبر زيادة ليوم واحد من حيث النسبة المئوية في أكثر من أسبوع.

وارتفعت العملة الخضراء 0.77% أمام العملة السويسرية إلى 0.8976 فرنك وهو أعلى مستوى في تسعة أسابيع.

وصعد مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الأميركية أمام سلة من ست عملات رئيسية، 0.67% إلى 95.184 وهو أعلى مستوى في حوالي خمسة أسابيع ومسجلا أكبر زيادة ليوم واحد من حيث النسبة المئوية في خمسة أسابيع.