واصل سعر الذهب النزيف خلال اليومين الماضيين مع قوة الدولار الأمريكي، حيث وصل صباح الأربعاء إلى مستويات 1227 بعد أن كان قبل يومين أعلى من مستويات 1253.

ويأتي هبوط المعدن الثمين بعد صدور بيانات مبيعات المنازل الجديدة في الولايات المتحدة بأعلى من المتوقع بكثير، ما يشير إلى نمو الاقتصاد الأمريكي والذي قد يؤدي إلى رفع أسعار الفائدة خلال الشهر المقبل من الفيدرالي الأمريكي.

ورغم ارتفاع الدولار أمام العملات الرئيسية الأخرى، إلا أن سعر صرفه أمام الشيقل (الإسرائيلي) يشهد استقرارا نوعا ما.

ويبلغ سعر صرف الدولار شيقل 3.85، في حين تترقب العملة (الإسرائيلية) رفع معدلات الفائدة خلال شهر يونيو المقبل للصعود إلى مستويات تفوق الأربعة شواقل.

ويذكر أن هذا التراجع الحاد الذي شهده الذهب مؤخرا يأتي جراء تصريحات أعضاء الفيدرالي الأمريكي والذين لا يستبعدون رفع أسعار الفائدة خلال الشهر المقبل.