اندلعت مواجهات عنيفة فجر الخميس بين المواطنين وقوّات الاحتلال في أحياء وسط مدينة بيت لحم، ومخيم عايدة شمال المدينة، بعد اقتحام قوّة عسكرية للمنطقتين وتنفيذها عمليات مداهمة وتجوال، تزامنا مع حملة اعتقالات شنتها قوات الاحتلال بأنحاء متفرقة من الضفة الغربية.

و داهمت قوّات الاحتلال بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم، وجابت بآلياتها الشوارع والأحياء السكنية، قبل أن تعود للانسحاب باتجاه المعسكرات المجاورة.

واعتقلت قوات الاحتلال تسعة مواطنين من مختلف محافظات الضفة الغربية، بعد اقتحام منازلهم الليلة الماضية.

وأعلن ناطق عسكري إسرائيلي عن اعتقال 9 مواطنين بزعم الاشتباه بتورطهم في أعمال مقاومة ضد المستوطنين وقوات الاحتلال، مضيفا أن المعتقلين نقلوا للتحقيق معهم من قبل الشاباك.

وأكدت مصادر محلية هوية 8 من المعتقلين وهم، ساري أبو عليا من المغير قضاء رام الله، وحاتم حامد الجنيدي، وتحسين الجعبة من الخليل، وفيصل الحج حسين كميل من قباطية قضاء جنين، وبشير العمري من فقوعة قضاء جنين أيضا، إضافة لثلاثة شبان من صيدا قضاء طولكرم وهم، سامح بلال عجاج، محمد حمزه عجاج، شادي فارس اشقر.

وأفادت المصادر باعتقال شاب تاسع من ضاحية السلام في بلدة عناتا قضاء القدس، لكن لم يتم التعرف على هويته حتى الآن.