قالت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الخميس، إن الرد الإسرائيلي على العملية البطولية والتي نفذها مواطنان في تل أبيب يجب أن يتم بطريقة لا تؤدي لعقاب فلسطينيين أبرياء.

وأفاد المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، مارك تونر، في إفادة صحافية: "نتفهم رغبة الحكومة الإسرائيلية في حماية مواطنيها... ونساند بقوة هذا الحق، لكننا نأمل في أن أي إجراءات تتخذها يجب أن تأخذ في الاعتبار تأثير ذلك على المواطنين الفلسطينيين الذين يحاولون ممارسة حياتهم اليومية".

وكانت قيادة الجيش الإسرائيلي قررت زيادة عدد القوات المنتشرة في الضفة الغربية، في أعقاب العملية البطولية التي جرت في مدينة تل أبيب، والتي قتل فيها 4 إسرائيليين.

 يشار إلى أن الجيش ألغى الإسرائيلي ألغى تصاريح الدخول الممنوحة لنحو 83 ألف فلسطيني.