أفاد مصدر إعلامي الخميس، بأن 3 أفراد من القوات الأمنية "الدرك" أصيبوا أمس بأعيرة نارية أثناء اعتقال مجموعة من الخارجين عن القانون في لواء ذيبان جنوبي عمان.

وبين المصدر أن العملية جرت "بعد استنفاد الجهات المختصة لجميع الحلول الممكنة إلى احتواء الموقف وتسليم الأشخاص الخارجين عن القانون أنفسهم".

وأضاف المصدر أنه بعدما تمكنت القوة الأمنية من اعتقال 9 أشخاص تجمع مجموعة من الأشخاص في الشوارع الرئيسة والفرعية وأغلقوا الطرق واعتدوا على المركز الأمني في المنطقة بالحجارة والألعاب النارية، حينها قامت قوات الدرك باستخدام الغاز المسيل للدموع والقوة المناسبة لتفريق مثيري الشغب، واعتقل 13 شخصا آخرين، وعلى إثر حالات الشغب التي عمت المنطقة سجلت 3 إصابات في صفوف قوات الدرك.

وأكدت وزارة الداخلية الأردنية في بيان لها أنها لن تسمح بتجاوز القانون أوالتطاول على هيبة الدولة.