قال نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم، ان المشروع الأميركي يستخدم السعودية لخدمة مصالح أميركا.

وأضاف قاسم في تصريح صحفي :"إذا ظن البعض أنه يعمل لمشروعه مثل السعودية، لا، السعودية أداة صغيرة لتحقق المشروع الأميركي، والدليل على ذلك أن السعودية تنهار يوما بعد يوم، واقتصادها يتراجع، وماليتها تتآكل".

وقال:"اليوم عندما نجد تعطيل المؤسسات في لبنان فتشوا عن أميركا ومن معها، رب قائل: هناك استقرار في لبنان. لم يخربوا لبنان لسببين: السبب الأول أننا أقوياء بمعادلة الجيش والشعب والمقاومة ولم نرد على فتنهم المختلفة ورفضنا الاقتتال الداخلي، والسبب الآخر أنهم يريدون لبنان مستودعا للنازحين السوريين حتى لا يذهبوا إلى أوروبا، فيريدون فيه بعض الأمن الاستقرار لمصلحة أن لا يتحملوا وزر أعمالهم بالنزوح السوري إلى أوروبا، إذاً الاستقرار في لبنان ليس كرم أخلاق، لولا وجود رجال الله في الميدان لما كانت هذه الكرامة والمكانة للبنان".

واكد نائب الأمين العام لحزب الله ان "المقاومة ستبقى خيارا أصيلا نحمله ونعمل للمحافظة عليه لأنه جلب لنا الخيرات والنصر والعزة والكرامة، والمقاومة هي قوة لبنان لحمايته من إسرائيل والتكفيريين، ولن نتخلى عن هذه المقاومة"