بدأت الأسواق الآسيوية تعاملاتها، اليوم الاثنين، على انخفاض، وسط اعتزام مكتب التحقيقات الفيدرالي بالتحقيق في رسائل إلكترونية تتعلق بالمرشحة الديمقراطية للرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون.

ويأتي الهبوط في الأسواق الآسيوية على إثر تراجع الدولار الأميركي في تعاملات الأسواق المالية، وسط تصاعد القناعة لدى المستثمرين من احتمال عدم فوزها في الانتخابات التي تجري بعد أسبوع.

وقال المحلل المالي ريك سبونر، من سيدني: "على ما يبدو أن هناك شكوك بأن فوز دونالد ترامب (المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية) سيدفع أكثر باتجاه البيع في أسواق الأسهم مقارنة مع المستويات الحالية".

وسجل مؤشر  MSCI الأوسع في آسيا والمحيط الهادئ أدنى مستوى له في ستة أسابيع، الاثنين، قبل أن يتعافى بنسبة 0.2 في المئة. ومن المقرر أن ينهي الشهر بنسبة 1.6 في المئة.

أما مؤشر نيكي الياباني، الذي واصل ارتفاعه على مدار الأشهر الستة الماضية، فقد تراجع 0.4 في المئة، لكنه لا يزال مرشحا لزيادة شهرية قدرها 5.5 في المئة.

وهبط مؤشر الصين شانغهاي 0.4 في المئة، ليقلص مكاسبه هذا الشهر إلى 2.9 في المئة. كما انخفض مؤشر هونج كونج هانغ سنغ إلى أدنى مستوياته في شهرين، لكنه لا يزال مرشحا لكسب 0.3 في المئة.