بدأ المشاركون في المؤتمر السابع لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) صباح اليوم السبت، التصويت لاختيار أعضاء اللجنة المركزية للحركة ومجلسها الثوري، حيث ستنتهي الساعة 4 مساء اليوم.

وبلغ عدد المرشحين للجنة المركزية 65 مرشحا سيتم انتخاب 18 منهم، فيما بلغ عدد مرشحي الثوري 436 سيتم انتخاب 80 منهم فقط.

وقال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح أمين مقبول لإذاعة "صوت فلسطين" صباح اليوم، "إن ترتيبات انتخابات المؤتمر السابع لحركة فتح أكثر تطورًا من ترتيبات المؤتمر السادس".

وأضاف، إن التطور يكمن في البطاقات الانتخابية وألوانها وألوان الصناديق وبطاقة التصويت إضافة إلى أن هناك كاميرات تصوير وشاشات تلفزة تظهر عمليات التصوير وعمليات الفرز والتدقيق أمام جميع الحاضرين وهذا أمر ايجابي وجيد وباعتبار أن كل شيء سيكون أمام ناظر أعضاء المؤتمر بشكل عام".

وشدد مقبول على أن من شأن هذه الترتيبات المتطورة أن تسرع الانجاز والشفافية في العملية الانتخابية.

ونوه إلى أن المؤتمر اعتمد فاروق القدومي وسليم الزعنون وأبو ماهر غنيم أعضاء شرف دائمين في اللجنة المركزية ولا يحتسبوا من نصاب اللجنة المركزية البالغ عددها 23 حسب النظام الداخلي حيث بإمكانهم حضور اجتماعات اللجنة المركزية وهم أعضاء كاملي العضوية.

وستستغرق عملية التصويت بضع ساعات حتى الساعة الواحدة أو الرابعة، ومن الممكن أن تنتهي عملية التصويت عند الساعة الرابعة ليكون كل أعضاء المؤتمر قاموا بالتصويت ، حيث أن عملية الفرز ستستغرق ما لا يقل عن 24 ساعة وربما ستعلن النتائج مساء يوم غد.