ترأس رئيس الوزراء الفلسطيني وزير الداخلية رامي الحمد الله، اليوم الخميس، في مكتبه برام الله، اجتماعا لقادة المؤسسة الأمنية، ومدراء العمليات، للاطلاع على آخر المستجدات، والتطورات الأمنية.

وخلال الاجتماع، استعرض قادة الأمن آخر تقارير الحالة الأمنية الميدانية، وجهود المؤسسة الأمنية في حفظ أمن المواطنين، وممتلكاتهم.

بدوره، جدّد رئيس الوزراء تأكيده على المتابعة الحثيثة لكافة القضايا الأمنية، في إطار الحفاظ على السلم الأهلي، والاستقرار في كافة المحافظات.