نشرت عائلة الشهيد باسل الأعرج، ترتيبات مراسم تشييعه التي ستتم اليوم الجمعة، بعد أن قررت سلطات الاحتلال تسليم جثمانه في الساعة الرابعة عصراً.

وقالت العائلة، إن المراسم ستبدأ لحظة وصوله إلى منزله في قرية الولجة غرب بيت لحم، حيث ستتاح الفرصة إلى عائلته لوداعه، ثم ستتم الصلاة عليه في الشارع المحاذي لمنزله، وستتم إلقاء النظرة الأخيرة عليه ووداعه من أصدقائه في المركز الصحي.

واشارت أن التشييع سينطلق مشياً على الأقدام إلى مقبرة العائلة، على أن تقبل التعازي بعد دفن الجثمان حتى مساء يوم السبت في منزل والد الشهيد.

وأكدت العائلة أنه لن يُرفع خلال موكب التشييع إلا العلم الفلسطيني.