أكد مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية محمود الهباش، أن ما حدث مؤخرا من زيارة حكومة الوفاق الوطني واستلامها مهامها في قطاع غزة خطوة إيجابية وفي المسار الصحيح وتبشر بنجاح المصالحة هذه المرة.

وقال الهباش في تصريح خاص لـ"نبأ برس": "الخطوة التي تحققت هي خطوة طيبة وإيجابية وتبشر باستمرار النجاح، ونأمل أن تكتمل الأمور وتقود إلى الوصول إلى الخطوة الأخيرة بإنهاء مبرم للانقسام وكل آثاره".

وحول ما إذا كان ينوي زيارة قطاع غزة الفترة المقبلة أضاف الهباش "ولم لا؟.. بالتأكيد سأزور غزة خلال الفترة المقبلة".

وتجدر الإشارة إلى أن الدكتور محمود الهباش كان من أشد المعارضين لحركة حماس وحكمها في غزة، حيث صدرت  عنه العديد من الخطب والتصريحات التي تنتقد الحركة.