قال وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، اليوم الثلاثاء، إن تكرار العمليات الفلسطينية وقتل العسكريين الإسرائيليين يتطلب ضرورة تطبيق حكم الإعدام على أي فلسطيني يشارك في أي عملية ضد (إسرائيل).

وأضاف ليبرمان في تغريدة له عبر تويتر، أنه "لا بديل عن تغيير القانون وسن تشريع جديد يلبي، ما أسماه، بحاجات الإسرائيليين الذين يرغب غالبيتهم الآن في معاقبة أي فلسطيني يشارك أو يقوم بعملية في إسرائيل بالقتل". 

يذكر أن القانون الإسرائيلي لا توجد به عقوبة الإعدام، ولكن فقط عقوبة المؤبد التي يتم فرضها على الأسرى الفلسطينيين.

وتشهد الساحة الإسرائيلية جدالاً واسعاً منذ فترة، حيث يطالب الكثير من الساسة بضرورة تطبيق الإعدام على أي أسير فلسطيني، وهو ما يرفضه اليسار وأعضاء الكنيست العرب ممن يعارضون هذا التوجه.