قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صباح الخميس، الإفراج عن ثمانية مقدسيين من بلدية العيسوية شمال شرق القدس المحتلة، بشرط الحبس المنزلي لمدة 5 أيام وكفالة ورقية 5000 آلاف شيكل.

وذكر محامي مركز معلومات وادي حلوة محمد محمود أن الاحتلال قرر الإفراج عن كل من محمد زكريا عليان (18 عامًا)، قصي أحمد داري (17 عامًا)، وسيم إياد داري (16 عامًا)، قاسم منير درباس (16 عامًا)، آدم فادي مصطفى (18 عامًا)، عبد القادر داري (19 عامًا)، وديع داوود عليان (18 عامًا)، ومحمد موسى مصطفى (19 عامًا).

وكانت سلطات الاحتلال قررت مساء الأربعاء الافراج عن الشاب جهاد قوس نجل مدير نادي الأسير في القدس ناصر قوس، بشرط الحبس المنزلي لمدة خمسة أيام.