أورد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن الأخير يعول على لقاء الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يوم الأربعاء القادم، أثناء زيارته إلى العاصمة الروسية.

وأكد المكتب، في بيان، أن "نتنياهو سيلتقي بوتين في موسكو يوم 27 فبراير".

وستكون زيارة نتنياهو هي الأولى منذ كارثة طائرة "إل-20" الحربية الروسية التي أسقطتها بالخطأ الدفاعات الجوية السورية أثناء تصديها لغارة شنها سلاح الجو الإسرائيلي.

وكان نتنياهو أعلن سابقا أنه يعتزم أن يناقش مع بوتين سبل تحسين آليات فض الاشتباك بين العسكريين الروس والإسرائيليين في سوريا، واصفا المحادثات المقبلة بأنها جزء من مساعي بلاده للحفاظ على حرية التصرف في مواجهة إيران وحلفائها في المنطقة.

وكان من المخطط أن يصل نتنياهو إلى موسكو اليوم الخميس، لكن زيارته تم تأجيلها برغبة من الجانب الإسرائيلي، الذي برر ذلك بانشغال رئيس الوزراء بالإعداد لانتخابات شهر أبريل.