قال عضو الكنيست عن حزب الليكود ورئيس جهاز مخابرات الاحتلال "الشاباك" سابقًا آفي ديختر، إن( إسرائيل) بحاجة لعملية "سور واقي" في غزة، على غرار ما جرى في الضفة الغربية عام 2002.

وأوضح ديختر في مقابلة مع إذاعة ريشت كان العبرية، اليوم الأربعاء، أنه "يتعين على إسرائيل القيام بعملية عسكرية طويلة الأجل، تستمر ليس لأسابيع فقط، بل لأشهر طويلة" حتى القضاء على البنية التحتية للمقاومة.

وأضاف "في النهاية ستوفر مثل هذه العملية العسكرية في غزة، الحل الذي نأمله جميعًا".

وأعرب عن أمله في أن يصبح وزيرًا للجيش في الحكومة المقبلة، مشيرًا إلى أنه لم يخف رغبته في ذلك.

وبالإشارة إلى الغارات الإسرائيلية الليلة على جنوب سوريا، قال ديختر إن (إسرائيل) لن تسمح بوجود إيراني بشكل مباشر أو غير مباشر في سوريا.