دخل أسيران من الضفة الغربية المحتلة، اليوم الاثنين، أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال، بينهما أسير محكوم بالمؤبد.

وهما، وفقاً لإذاعة "صوت الأسرى":

الأسير كامل محمود حسن عطاطرة (47 عامًا) من جنين المحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ومعتقل منذ عام 2003، وأمضى 16 عامًا في سجون الاحتلال.

والأسير ثائر ناجح توفيق حنينى (38 عامًا) من مدينة نابلس المحكوم بالسجن 20 عامًا ومعتقل منذ عام 2004، وأمضى 15 عامًا في سجون الاحتلال.